المجلة الدولية لنشر الدراسات العلمية

ISSN: 2707-5184


Impact Factor(2020): 5.883

اوراق النشر

 

المؤلفون

 

أخبار المجلة

تم إصدار العدد الثالث من المجلد السادس لعام 2020 حيث تضمن
5 بحوث ضمن مجالات مختلفة، تجده عبر أعداد المجلة المجلد السادس - العدد الثالث.

آخر موعد لإستقبال الأبحاث:
10 / 10 / 2020 م

موعد النشر للعدد القادم:
15 / 10 / 2020 م

اشترك معنا

المجلات العربية المصنفة ISI - أهمية النشر العلمي

المجلات العربية المصنفة ISI - أهمية النشر العلمي

يهتم الباحثون بالنشر في المجلات العربية المصنفة isi   لتوثيق أبحاثهم و تعميم آخر ما توصلوا إليه ليكون ذات فائدة اجتماعية و دعم لحركة النشاط العلمي التي تعتبر العمود الفقري للتطور العلمي و لجعل نتائج الأبحاث متاحة للعامة كمرجع لدراسات و عمليات بحثية أخرى .

فعملية النشر مرت بفترات خيبت آمال و تطلعات المهتمين بنشر أوراقهم الدراسية، حيث تعددت وسائل النشر العلمي حينها و كثرت الخيارات و ضاع الباحث بينها، فالبعض منها كان محقق للطموحات و لكنه اتسم بالقلة , و أما النسبة الأكبر فكانت وسائل تجارية هدفها الربح المادي و التي كانت عاملا هاما في تراجع عملية النشر و بالتالي البحث العلمي و الذي انعكس سلبا على القيمة العلمية في المجتمع .

هذه الخيبات تحولت إلى شيء منسي مع ظهور المجلات العلمية المحكمة و التي كانت الرادع لعميات الاحتيال العلمي و النشر الغير موثوق و تحقيق لطموحات و احتياجات الباحثين المعتمدين نشر أبحاثهم و توزيع أعمالهم الفكرية و تحسين مرافق المجتمع ، فقد قدمت أهم العوامل التي يحلم بها الباحث وهي التحكيم و التوثيق و خدمات التدقيق و المصداقية ، كما وفرت وسهلت إمكانية النشر و التعامل مع دور النشر من خلال الطرق الإلكترونية عبر صفحات و مواقع خاصة بها يتم إدارتها من قبل مختصين في تلقي الملفات و الإجابة على الاستفسارات و التواصل مع الباحثين لخدمتهم ، و من أهم الميزات التي سعت المجلات لتحقيقها هي الاعتمادات و التصنيفات و ذلك لضمان جوتها و قوتها و التي تنعكس إيجابا على قوة الأبحاث المنشورة فيها ، و هذه التصنيفات كان هدف المجلة منها تحقيق تميزها بين نظيراتها و المنافسة الشريفة و أشهرها قواعد البيانات المفهرسة isi ، و بالتالي كان محور اهتمام الباحثين العرب هو النشر في المجلات العربية المصنفة  isi .

و كأي وسيلة نشر أخرى تضع المجلات العربية المصنفة مجموعة من الخطوات ابتداء بطريقة إنشاء البحث و أهم النقاط و صولا لتدقيق البحث و مراجعته و من ثم تحكيمه و تقييمه للتأكد من صلاحيته و قابليته للنشر في المجلات العربية المصنفة isi .

 

الشروط التي تضعها المجلات العربية المصنفة isi على الباحث :

هذه الشروط أو القواعد ثابتة لا يمكن التلاعب ببعض أساسياتها و لكن يمكن أن تختلف بشكل نسبي بين مجلة و أخرى و من أهما :

      أصالة البحث و هذا أمر لا يمكن التساهل فيه أو التغاضي عنه عند البحث في المجلات العربية المصنفة isi, فهذه المجلات ليس هدفها حماية الباحث المقدم للنشر فيها فقط ، وإنما الهدف حماية الأبحاث و الباحثين من سرقة أبحاثهم أو نشر بحث مسروق ، و تفرض على الباحث بالإضافة للأصالة أن يكون بحث مميز و ذات قيمة و فائدة اجتماعية و دال على قواه الإبداعية .

        كتابة بحث علمي دقيق و اتباع الأساليب العلمية المعروفة و الحفاظ على سلامة اللغة و عدم التعقيد أو الابتعاد عن الفكرة الرئيسية .

        كتابة البحث العلمي المقدم للنشر في المجلات العربية المصنفة isi وفق منهجية محددة ، و هذه المنهجية يجب أن تتبع لخطوات و عناصر محددة و متسلسلة ابتداء بتقديم الباحث عنوان معبر مختصر دال على مضمون البحث و ذات بعد تعريفي بالأهمية و الحاجة له , ثم وضع مقدمة تشير إلى الأهمية التي دفعت الباحث لإجراء هذه الدراسة و الحلول المتنبئ بالتوصل إليها من خلاله ، بعد ذلك ذكر مشكلة البحث و التساؤلات التي يطرحها الباحث و الفرضيات التي استند إليها و الأدوات التي استخدمها.

بعد اختيار موضوع أو مشكلة البحث على الباحث اختيار منهج بحث علمي مناسب للموضوع للدراسة وفقه مثل المنهج الوصفي أو التحليلي أو المقارن و الدراسة وفق العمليات المعروفة فيه .

على الباحث أيضا ذكر الطرق و الأساليب التي ارتكز عليها كأن يستخدم طريقة إحصائية على سبيل المثال و بعد كل هذا يقوم الباحث بوضع النتائج التي توصل إليها و التي تعتبر العنصر الأهم في عملية البحث العلمي و فيها حلول المشكلة و البراهين التي توصل إليها الباحث من دراسته ، و من ثم ذكر التوصيات و المراجع و المصادر التي ارتكز عليها الباحث.

        تنسيق البحث و الكتابة وفق القوالب التي تخصصها المجلات العربية المصنفة  isi, من حيث حجم و نوع الخط للعناوين و الجداول و الفقرات، و وضع هوامش محددة للصفحات و كتابة عدد صفحات محددة تحدده كل مجلة و كيفية ذكر المصادر والمراجع التي اقتبس منها سواء في مضمون البحث أو في جدول في نهاية الأوراق البحثية .

        كتابة ملخص للبحث يساعد اللجان المشرفة على تقييم الأبحاث في فهم الغايات و الأهداف و توضع للقراء من المهتمين فكرة الدراسة.

        كما تؤكد المجلات العربية المصنفة isi على الكتابة وفق اللغات التي تحددها و الذي يتبع لنطاق النشر و ذلك بالنسبة للبحث و الملخص أو أخيانا الملخص فقط.

        حفاظا على حرية الباحث في التعبير و اخلاء لمسؤولية المجلات العربية المصنفة isi من المضمون الحساس لجهة أو فئة ما، فإنها تطلب من الباحث ارسال تعهد بتحمل مسؤولية أي فكرة أو نص داخل مضمون البحث.

        كما تفرض المجلة على الباحث التعهد بعدم النشر في جهة اخرى حفاظا على حصرية النشر.

        من الشروط الهامة أيضا التي تضعها المجلات العربية المصنفة isi هو توثيق البحث وفق أحد أدوات التوثيق المعروفة و المتعامل معها.

 

العوامل التي يعتمد عليها الاختيار بين المجلات العربية المصنفة isi.

        اختصاص المجلة ، يوجد العديد من المجلات العربية المصنفة isi و المختصة في مجال واحد محدد أو عدة مجالات، والمهم عند البحث على مجلة محكمة معرفة ما إذا كان مجال البحث موجود ، و تعتبر عملية النشر في مجلات ذات اختصاص واحد ذات أفضلية أكبر .

        التحكيم ، أهم ما يميز المجلات العربية المصنفة isi هو عملية التحكيم و التي توثق البحث و تعطيه الحق بالنشر وفق المعايير المعروفة ، و تتم عملية المراجعة و التحكيم من قبل مجموعة من المحكمين النخبة في مجال الاختصاص بحيث لا يقل عددهم عن اثنين أو ثلاث و يتم اختيارهم على اعتبارات محددة و معايير دولية.

        لغة المجلة هي أمر مهم بالنسبة للباحثين و خاصة في البلاد العربية و الذين يهتمون بالنشر في المجلات العربية المصنفة isi لتحقيق غاياتهم و من دون تحمل أعباء الترجمة ، و البعض يبحث عن مجلات متعددة اللغات للنشر واسع النطاق ، لذلك يجب التعرف على اللغات التي تنشر بها المجلة .

        قوتها و تصنيفها و الذي يعود للاعتمادات التي تشتريها المجلة أو تدخل فيها ، و التصنيفات التي تصنف نفسها ضمنها مثل المجلات العربية المصنفة isi ، وهي المجلات المتضمنة في قواعد البيانات المفهرسة التابعة لوكالة تومسون للبحث العلمي، وتعتبر أهم و أشهر التصنيفات و المواقع المفهرسة ، و هذه التصنيفات تساعد الباحث في إيجاد متطلبه من المجلات المحكمة للنشر حسب الغاية .

        الرسوم و التكاليف تتبع لقوة المجلة و التصنيف و النطاق الجغرافي للنشر و اللغات و الخدمات التي تقدمها، وهنا يختار الباحث المجلة حسب قدرته على تحمل التكاليف .

        المدة و الاستمرارية ، تعتبر مدة النشر عامل مهم وهي تتبع بشكل أو بآخر لفترة التحكيم و مراجعة البحث و حسب كل مجلة و الفترات التي تنشر بها و عدد الأبحاث المقدمة إليها ، من ناحية ثانية فإن موضوع استمرارية المجلة بالنشر يعني قوتها و شهرتها و مدى معرفة الباحثين بها و إعجابهم بميزاتها .



الوسوم: