المجلة الدولية لنشر الدراسات العلمية

ISSN: 2707-5184


Impact Factor ISI (2019-2020)
0.723


Impact Factor SJIF (2020)
5.883

اوراق النشر

 

المؤلفون

 

أخبار المجلة

تم إصدار العدد الثاني من المجلد الثالث عشر لعام 2022 حيث تضمن
8 بحوث ضمن مجالات مختلفة، تجده عبر أعداد المجلة المجلد الثالث عشر - العدد الثاني.

آخر موعد لإستقبال الأبحاث:
10 /06 / 2022 م

موعد النشر للعدد القادم:
15 / 06 / 2022 م

اشترك معنا

مجلة عربية محكمة

مجلة عربية محكمة

لا يمكن التشكيك بالمجهود الذي يقدموه الطلاب والباحثون العرب لمجمل القضايا التي تعترضهم وتواجه المجتمع في كافة المجالات، وهذا واضح من خلال الأبحاث الكبيرة في كافة جوانب الحياة والتي خرجت وتخرج بإستمرار من المراكز البحثية والجامعات العربية والتي أخذت صدى عالمي ونتائج يحتذى بها.

ومن منطلق هذه القدرات البحثية العيمة قدمت العديد من المراكز العلمية والهيئات المختصة في الجامعات والمؤسسات التعليمية يد العون والتسهيلات لنشر هذه الدراسات من خلال اطلاق مجلات علمية محكمة مختصة بالنشر وتحمل طباع وميزات ترقى بها وبالأبحاث المنشورة فيها إلى درجة عالمية، فقد تجد مجلة عربية محكمة لم يقتصر النشر فيها على لغة واحدة بل اعتمدت النشر بأكثر من لغة وغيرها جهز نفسه للنشر في أي وقت وبقيود وتسهيلات كبيرة مع الاحتفاظ بالشروط والضوابط العلمية تحقيقا لجودة البحث والنشر العلمي.

ومجلة علمية عربية محكمة هي مجلة دورية مختصة بالنشر للدراسات والأوراق العلمية بعد إعدادها بالشكل المناسب وفق الاختصاصات المتوفرة في المجلة واللغات التي تنشر بها مع التأكيد طبعا على نشر الأبحاث الأصلية أي ذات إبداع فردي ومتميز وذلك بعد عرضها على لجان تحكيم مختصين في تدقيق الأبحاث، حيث تتعاقد أي مجلة عربية محكمة مع لجان تحكيم على الأقل اثنين من ذوي الخبرات الكبيرة و غالبا ما يكونوا أساتذة جامعات وعلماء مهمين، وتهتم المجلات العلمية المحكمة بأسماء أعضاء لجان التحكيم فيها والشهادات والخبرات التي يحملوها والتي تعكس من جودة و قوة الأبحاث المنشورة فيها وترفع من شأنها العلمي.

توالت على عملية النشر عدد كبير من الفترات التي خلقت شكوك ومنحى سلبي للبحث العلمي الذي أخذ بالتراجع مع انعدام الثقة لدى الباحثين بالنشر في المجلات التي ادعت الغاية العلمية و تقديم الخدمات والذي كان هدفها الحقيقي تحقيق الربح، وهذا ما ادعى المراكز العلمية والمؤسسات المهتمة بالأبحاث والدراسات العلمية إلى اطلاق مجلات محكمة حقق أعلى درجات الموثوقية للباحثين من خلال فهرستها والتعريف بها كمجلة محكمة موثوقة عبر رقم معياري تسلسلي وحصولها على الاعتمادات الدولية، وبالتالي قدمت هذه المجلات للباحثين ميزات ومصداقية عجزت عنها طرق وأساليب دور النشر الأخرى، إضافة لاعتماد المؤتمرات العلمية على مجلات محكمة لنشر الأبحاث المقدمة إليها، وهذا الحال التدهور والنهوض المتعاقب للنشر العلمي أثر أيضا على الباحثين العرب الذين حظوا بزيادة من الاهتمام مع كل مجلة عربية محكمة تحمي حقوقهم الفكرية وتسهل تحقيق أهدافهم.

النشر في أي مجلة عربية محكمة يتبع تسلسل يمكن أن نقول عنه آلية النشر العلمي فيها، والتي تبدأ بمعرفة شروط النشر في المجلة واتباع المنهجية المطلوبة وتنظيم البحث على أساسها وإرسال البحث بعدها إلى المجلة المحكمة التي اعتمدها الباحث، ويتم إرسال الأبحاث خلال فترة زمنية محددة قبل إصدار أي عدد تحددها المجلة وتبلغ بها عبر موقعها الرسمي.

يتم استلام الأوراق البحثية المرسلة والمتضمنة الملحقات والتعهدات وغيرها، وتقوم اللجان المختصة في المجلة بدراسة هذه الأوراق وتفقدها والتأكد من صلاحيتها حسب متطلبات كل مجلة عربية محكمة، وفي حال الموافقة المبدئية عليها يتم إخبار الباحث ومن ثم إرسالها إلى لجنة التحكيم، وتقوم لجان التحكيم بدراسة مضمون البحث والتأكد من جودته العلمية واللغوية ودقة نتائجه وأهميته العلمية والاجتماعية ليتم ع أساسه قبول البحث للنشر أو رفضه أو إعادته للباحث لإجراء التعديلات المطلوبة.

وفي حال الموافقة من لجان التحكيم يتم إعادة البحث إلى هيئة المجلة التي تقوم بتجهيز البحث وتحضيره للنشر في العدد القادم.

الشروط التي على الباحث مراعاتها عند تقديم بحث للنشر في مجلة عربية محكمة متماثلة تقريبا مع أغلب المجلات العلمية المحلية والعالمية، فهي لا تضع شروط تعجيزية أو تصعب الأمر على الباحثين، وإنما تهدف لرفع مستوى البحث وإعلاء شأنه من خلال جودة المحتوى والشكل وغيرها، ومن أهم هذه الشروط:

-       التأكد من حداثة البحث و أصالته و أن يكون من إبداعي و ذات أهمية و فائدة علمية واجتماعية.

-       أن يكون البحث حصري للمجلة والموافقة من الباحث على عدم نشره في مجلة علمية محكمة أخرى.

-       المجلة غير مسؤولة عن مضمون البحث والباحث يتحمل مسؤولية محتواه.

-       تقديم البحث للمجلة بعد كتابته وفق المنهجية العلمية المعتادة من عنوان معبر ومناسب ومقدمة جذابة واصفة لبيئة المشكلة وتداعياتها والسبب وراء قيامها وذكر الأهداف المتوقع الوصول إليها في نهاية هذه الدراسة، ومن ثم توضيح ووصف مشكلة الدراسة بشكل أكبر، ووضع الفرضيات و التساؤلات التي تقود إلى النتائج التي يدونها الباحث مع ذكر التوصيات ووضع خاتمة مناسبة.

-       توثيق البحث العلمي المعد للنشر في أي مجلة عربية محكمة بأحدث أنظمة التوثيق المعروفة.

-       تنسيق الأوراق البحثية من حيث الشكل والحجم، وغالبا تضع المجلات العلمية المحكمة قوالب خاصة بها لتنظيم البحث على أساسها والتي تعبر عن حجم الخط العنوان الرئيسي و العناوين الفرعية وحجم خط النص ونوعه بالنسبة للغة أو اللغات التي تنشر بها المجلة وتضمين الصور والمخططات بشكل واضح والإشارة إليها بدقة في حال وجودها في الملحقات.

-       كتابة البحث بطريقة وأسلوب علمي بعيدا عن الأخطاء الإملائية.

من خلال ما سبق يمكن لكم كباحثين أو طلاب متقدمين لنشر أبحاثكم العلمي الاختيار الأمثل و انتقاء أفضل مجلة عربية محكمة , وسنقدم مجلة متميزة تناسب الطلاب والباحثين العرب في مختلف العلوم والمجالات:

-       المجلة الدولية لنشر الدراسات العلميةIJSSP

تعتبر من أهم المجلات العلمية الدولية المحكمة الناشرة للأبحاث والدراسات باللغتين العربية والإنجليزية في مختلف العلوم من علوم الإنسان والطب والهندسة وعلم النفس والأحياء وغيرها. https://ijssp.com



الوسوم: