المجلة الدولية لنشر الدراسات العلمية

ISSN: 2707-5184


Impact Factor ISI (2019-2020)
0.723


Impact Factor SJIF (2022)
5.965

اوراق النشر

 

المؤلفون

 

أخبار المجلة

تم إصدار العدد الثاني من المجلد العشرون لعام 2024 حيث تضمن
بحوث ضمن مجالات مختلفة، تجده عبر أعداد المجلة المجلد العشرون - العدد الثاني.

آخر موعد لإستقبال الأبحاث:
10 /03/ 2024 م

موعد النشر للعدد القادم:
15 / 03 / 2024 م

اشترك معنا

كيف تكتب مقال أكاديمي

كيف تكتب مقال أكاديمي

تنتشر كتابة المقالات بكثرة في الآونة الأخيرة، وخصوصاً بعد انتشار ظاهرة الإنترنت واعتماد عدد كبير من المواقع الإلكترونية وغيرها على المقالات بكافة أنواعها، وتطلب العديد من المجلات ومواقع العلوم مقالات أكاديمية احترافية تكون على أعلى مستوى الحرفية في الكتابة المنهجية، وإذا كنت تتساءل عن كيفية كتابة مقال أكاديمي، فإننا في هذا المقال سوف نقوم بشرح مفصل وشامل حول كيف تكتب مقال أكاديمي.

ماهية المقال الأكاديمي

المقال الأكاديمي هو طريقة كتابة المقالة وفق أسلوب منهجي بما يقدم عمل اكاديمي محترف على مستوى اللغة والمضمون، وتقوم المقالة الأكاديمية على عدد أسس وضوابط يجب على الكاتب التقيد بها، وتتميز المقالة بكونها تكتب بلغة رسمية وتتمحور حول موضوع محدد، ويجب أن تكون المقالة جميلة ومعبرة وتثير في القارئ الحماس للقراءة.

يتألف المقال الأكاديمي من عدة أقسام محددة وهي كما يلي:

·        العنوان: وهو تعريف المقال الرئيسي، ويتطلب منم ككاتب اختياره بكل تأني وروية بحيث يعبر عن الموضوع أولاً، ويقدم الحافز الكافي للقراء، ولا تنسى التأكد من خلو العنوان من أي خطأ لغوي أو نحوي.

·        مقدمة: وهي العنصر الأول الذي يمهد للمقال ويعرف القارئ بفحوى الموضوع وما يتضمنه المقال حوله بشكل مختصر وملخص.

·        المحتوى أو العرض: وهو نص المقال الأساسي الذي يتضمن كل ما يخص الموضوع من أفكار وفقرات وأجزاء، وتكون متوافقة ومرتبة وفق تسلسل منطقي وهادف، وكل ما يخص دعم الموضوع وما يتخلله من نتائج.

·        الخاتمة: وهي كما تحمل من اسم فقرة مختصرة وبسيطة تتحدث عن قيمة الموضوع أو الهدف منه.

·        عليك معرفة أنواع المقالات قبل الشروع في معرفة كيف تكتب مقال أكاديمي بسبب الارتباط المباشر بين نوع المقالة ونوع المعلومات التي تتضمنها، وهناك العديد من أنواعها ولكن أبرزها ما يلي:

·        مقالات إعلامية: وهي مقالات تستخدم ضمن تفرعات الوسائل الإعلامية المختلفة مثل الصحف والمجلات ومواقع الويب سايت وغيرها.

·        مقالات مناهج علمية: وهي مقالات تستخدم في شرح مناهج البحث العلمي وتطبيقاتها والمواضيع التي تتضمنها.

·        مقالات النظريات العلمية: وهي مقالات حول شرح النظريات العلمية وما يتبعها من مواضيع وأبحاث ودراسات.

كيف تكتب مقال أكاديمي؟

عليك معرفة أن المقال الأكاديمي لا يتم من خلال الكتلة وحسب، بل يحتاج إلى تحضير وتخطيط وكتابة ومراجعة بحيث يكون متكامل العناصر ومميز ومفيد، ويمكننا من هذا المنطلق تحديد الخطوات الرئيسية التالية:

1- مرحلة الإعداد والتخطيط: وتتضمن هذه المرحلة بدورها عدة نقاط أساسية كما الآتي:

·        تحديد العنوان المناسب: يجب اختيار عنوان المقال الأكاديمي قبل البدء في أي خطوة أخرى، فالعنوان هو أول خطوة تحدد لما يتبعها من خطوات، واحرص على أن يكون العنوان على مستوى عالي من الأهمية والتشويق، وأن يحدد لقارئ مقالك ما سوف يجده ضمن سطور المقال اللاحقة.

·        تحديد طبيعة الجمهور المستهدف: عليك أن تكون على إطلاع جيد بطبيعة الجمهور المستهدف في المقال، فكل نوع من الجمهور له مستوى ثقافي ومعرفي يجب أن يلبي المقال تطلعاته ويحقق له الفائدة والمتعة في الوقت عينه.

·        معرفة الغاية من موضوع المقال: حدد بدقة غايتك من الموضوع والفائدة أو النتيجة النهائية التي تريد إيصالها للقارئ، وهكذا تستطيع معرفة آلية العمل وكيفية الوصول إلى الغاية المنشودة.

·        جمع المعلومات والبيانات: بعد العنوان عليك تحديد المعلومات والحقائق والبيانات التي تحتاجها لكتابة المقال، ويتم جمعها من عدة مصادر مختلفة مثل الكتب والمطبوعات الموثوقة، ومواقع الإنترنت المعروفة المصدر والمجلات والصحف وغيرها، وعليك الاحتفاظ بالمعلومات المهمة والمفيدة واستخدامها ضمن المقال.

2- مرحلة التدوين: وهي مرحلة التنفيذ العملي للمقال وعليك البدء بخطوات كتابة المقال المذكورة سابقاً في هذا المقال وفق التالي:

·        دون العنوان المحدد، وحاول أن يكون العنوان مميزاً وفريداً ويلبي طموح القراء، ويحقق عنصر الجذب والجمال.

·        اكتب المقدمة واحرص على أنها مفيدة ومختصرة وجذابة للقراء، ويجب أن تكون المقدمة أقل من عشرين بالمائة من حجم المقال الكلي وأكثر من عشرة بالمئة منه، واختصر الموضوع من خلالها دون الكشف عن النتيجة النهائية بشكل مباشر لتضمن استمرار القارئ في متابعة القراءة إلى النهاية.

·        دون محتوى المقال بداية من أول فكرة، ثم استمر في عرض الأفكار والمعلومات بشكل متتالي ومترابط، واجعل الانتقال بين الفقرات سلس وسهل ومحبب، وتأكد من أن المحتوى يزيد عن ثلاث أرباع المقال بشكل عام، وفي النهاية اعرض نتيجة المقال أو الموضوع وادعمها بالإثبات والتأكيد المنطقي والمناسب.

·        اكتب خاتمة في النهاية بشكل مختصر معبر عن أهمية وقيمة الموضوع ونتائجه.

3- مرحلة المراجعة والتدقيق: وهذه المرحلة هي الأخيرة التي عليك أن تضمن من خلالها نجاح المقال وجاهزيته للنشر وفق ما يلي:

·        التأكد من كمالية المقالة: تأكد من المقال كامل من العنوان إلى الكلمة الأخيرة في الخاتمة، ويتضمن كل النقاط الأساسية التي قمت بتحديدها لدى التخطيط للعمل.

·        اقرأ المقال بصوت عالي: قم بقراءة ما كتبته في المقال للتأكد من أنه كما تريد تماماً، ومناسب من حيث الكتابة والقراءة ويحمل كامل المواصفات التي أردتها.

·        دقق النص من حيث المفردات والجمل: تأكد من المقال صحيح لغوياً بشكل كامل، حيث أن تعلمك كيف تكتب مقال أكاديمي ترتبط بصحة المقال اللغوية والنحوية، أي الكلمات والمفردات صحيحة إملائياً والجمل والعبارات صحيحة قواعدياً ونحوياً، ومن الجدير بالذكر أن بعض الكتاب يستعينون بخبراء لغة لتدقيق المقالات والنصوص قبل نشرها.

نصائح هامة حول تعلم كيف تكتب مقال أكاديمي

·        تتطلب منك كتابة المقال الأكاديمي تعلم وإتقان مجموعة من المميزات ومن أهمها ما يلي:

·        مهارات اللغة: اللغة مطلب أساسي وضروري يجب عليك تعلم كيفية استخدامها بما يخدم كتابتك للمقالات بشكل احترافي ومميز، وإتقان اللغة يسهل عليك انتقاء افضل الكلمات لجعل المقال مميز من ناحية الشكل والمضمون.

·        مهارات البحث: تدرب بشكل جيد على كيفية البحث عن المعلومات والبيانات، وكيف تتمكن من إيجاد المعلومات المناسبة من المصادر الموثوقة وذات المصداقية والشفافية اللازمة لإعداد مقال أكاديمي ومحترف.

·        مهارات العمل الإحترافي: الكتابة الاحترافية تتطلب منك الابتعاد عن أفكارك ومعتقداتك، والعمل بحيادية بأقصى درجة ممكنة مما يمكنك من الوصول إلى الغاية المنشودة.

·        الابتعاد عن الأنا ونحن: قم بتجاهل أسلوب الكتابة المعتمد على كلمات شخصية مثل أنا، ونحن وهكذا، وحاول الكتابة بأسلوب عام وعلمي وموضوعي مجرد من التشخيص والتحديد.

في النهاية يظهر لدينا جلياً مدى أهمية العمل المنهجي لتعلم كيفية كتابة المقال الأكاديمي، والذي يتم مع إتقان اللغة ومراحل العمل في ذات الوقت.

نتمنى من الله تعالى أن نكون قد وفقنا في هذا المقال حول كيف تكتب مقال أكاديمي.



الوسوم: